Make your own free website on Tripod.com

 

 وضع القرآن حدين اثنين للمخرجات  المتوقعة من الأمة المسلمة  : حدا أعلى يتحقق إذا أحسنت الأمة استثمار المدخلات المبذولة ( الوسع ).. وحدا أدنى إذا كان هناك ضعف في الخبرات والمهارات اللازمة لاستثمار هذا  الوسع..  وإلى الحدين المذكورين يشير قوله تعالى ( إن يكن منكم عشرون صابرون يغلبوا مائتين وإن يكن منكم مائة يغلبوا ألفا من الذين كفروا بأنهم قوم لا يفقهون *الآن خفف الله عنكم وعلم إن فيكم ضعفا فإن يكم منكم مائة صابرة يغلبوا يغلبوا مائتين وإن يكم منكم ألف يغلبوا ألفين بإذن الله والله مع الصابرين) )                                                                                     د. ماجد الكيلاني97